لا مرحبا بسادجورو.. من هو الزعيم الهندوسي الذي هاجمه مفتي عمان؟

Admin
2022-05-20T15:17:15+03:00
سياسة

أثار نشر مفتي عمان الشيخ أحمد بن حمد الخليلي تغريدات مناهضة لـ “الإلحاد”، تزامنا مع زيارة مرتقبة لزعيم هندوسي شهير إلى السلطنة الأسبوع المقبل، جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وصرح الخليلي، في بيان نشره الحساب الرسمي للمفتي على تويتر، اليوم الخميس: “أشكر كل الإخوة والأخوات (…) الذين استنكروا حقيقة أن الرجل لا يؤمن بالله … يجب أن يأتي اليوم الأخير إلى هذا البلد الإسلامي القديم ليبث بين أبنائه “. سموم فكره الموبوء.

كانت بلادنا عمان بحمد الله أول دولة تصدت للشيوعيين الملحدين منذ قرابة نصف قرن وهزمتهم. كان شرفاً عظيماً أنعم الله به على بلادنا الغالية، فقد كرمها من قبل بهزيمة الحملة الصليبية البغيضة التي اجتاحت سواحل دول الشرق بين شرق آسيا وإفريقيا ودول الخليج.

– أحمد بن حمد الخليلي (AhmedHAlKhalili)

وتفاعل العشرات من المغردين العمانيين مع هاشتاغ للتعبير عن رفضهم لزيارته، لأنه في رأيهم “أفكاره ضد المجتمع العماني والقيم الإسلامية”، ولأنه “يدعم الاحتلال الإسرائيلي، حيث زار تل أبيب وقدم دعاية لإسرائيل في عدة مناسبات “. لكن مجموعة أخرى من المغردين دافعت عن السماح له بعرض أفكاره ومناقشتها.

وذكر الصحفي العماني تركي البلوشي، عبر حسابه، أن “الراهب الهندي، الناشط في الدفاع عن البيئة، سادجورو جاجي، مؤسس مبادرة أنقذوا التربة، من المقرر أن يلقي محاضرة في العاصمة مسقط، يوم 25 مايو في مركز المعارض والمؤتمرات “. “.

يُعرف سادغورو، البالغ من العمر 64 عامًا، بأنه صوفي ومدرب وخبير في اليوغا، وهو صاحب جمعية العشاء الخيرية، التي تسعى لنشر اليوغا كوسيلة لتنقية الروح وتقويم الجسد. وسبق أن اختاره جريدة “إنديا إكسبرس”، المنتشرة على نطاق واسع في بلاده، كواحد من أكثر 50 شخصية مؤثرة في الدولة الآسيوية.

وتأتي زيارة سادغورو إلى مسقط في ختام جولته التي حملت عنوان “أنقذوا التربة”. بدأها في الأردن، ثم البحرين، ومنها إلى دبي. وقد سبق له أن ألقى محاضرات في دول عربية منها قطر والإمارات وسوريا.

ووصفه معارضو استضافة سادغورو بـ “داعية الإلحاد” و “الدجالين” و “الصهاينة”، معربين عن رفضهم “منحهم منصة في عمان”، و “أنقذوا التربة العمانية الطيبة من النباتات الكريهة السامة”، في إشارة إلى الصوفي الهندي. وبدلاً من ذلك، طالبوا باستضافة “الكفاءات ونماذج يحتذى بها والعلماء المتخصصين”.

نأمل أن يكون عبرة للجميع ويجب أن نمنع دخول هذه السموم إلى بلدنا الحبيب. وامثاله

– سامية البوسعيدي 🇴🇲 (@ samiya2299)

الله يحاربك يا هندوسي، الله يقاتلك، عابد بقرة، شارب للبول، وشارب الخمر. لعنة الله عليك وعلى من يستمع إليك وعلى من يروج لأفكارك السخيفة التي لا يصدقها عقل من يؤمن بالله.

– عبدالله (@ Abdulla32695934)

وصرح العمانيون وألغوا حضوره كما كان يفعل الآباء والأجداد منذ عصور، وشكرا لكم على موقفه الصادق الذي أتى ثماره، وشكرا للمسؤولين على تقبل النقد البناء في خدمة النظام الوطني، بحيث تكون التراب العماني. يبقى نظيفاً من السموم والنباتات الكريهة.

– حمد الصواعي (Hsawaei)

يعبد بقرة، رجل حكيم يعبد التراب، حكيم يحرض الأبناء على عصيان والديهم، رجل حكيم ينشر الأفكار الإلحادية، حكيم. المسلم الذي يعبد الله متطرف يدعو الله عالم مسلم متطرف يدعو إلى العدل متطرف ومقيم في السجن. عبادة البقر الاعتدال، عبادة الله المبالغة. هكذا يكون عالم اليوم، نحن نحترم الأساطير وندمر الحقائق.

– د. طالب المعمري (LONGTIMEQU)

سيكتب التاريخ أن العمانيين وقفوا وصرحوا وألغوا وجوده كما فعل آباؤنا وأجدادنا من قبل. شكرا لكم على موقفه الجاد وشكرا للمسؤولين الحكوميين على الرد وشكرا لكم على طرح الموضوع وشكرا لكل من غيور و غيور.

– محمد بن نبهان السلطي (MohamedSalti)

سادغورو الذي يسعى لنشر ممارسة اليوغا في جميع أنحاء العالم، ظهر سابقًا في الأحداث والفعاليات الدولية مثل الجمعية العامة للأمم المتحدة والمنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس في سويسرا، بالإضافة إلى إلقاء عدد كبير من المحاضرات في مختلف البلدان و عواصم العالم.

ونشر مغردون تغريدة سابقة لسادجورو أشادوا فيها بجهود إسرائيل لتحويل الرمال إلى تربة خصبة.

يمجد إسرائيل علانية ويعتبرها قدوة للعالم، ويمجد من دنس أرضنا ودمنا وشرفنا ومقدساتنا، ثم يأتي ليعلمنا قيمة الأرض!

– حمد الكلباني (DrHamedkalbani)

يوصف سادغورو بـ “الأب الروحي” للهندوس، وسيزور الإمارات في الفترة من 18 إلى 20 مايو، في إطار جولته في الشرق الأوسط، والتي تأتي في سياق الحملة العالمية “أنقذوا التربة”، والتي أطلق في وقت سابق.

وفي منتصف الشهر الجاري ظهر سادجورو في مكتب الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي محمد عبد الكريم العيسى الذي استضافه في العاصمة السعودية الرياض. ما أثار انتقادات واسعة على مواقع التواصل، حيث عُرف الرجل بنفيه واستهزاءه بالأديان.

يشار إلى أن زيارة سادغورو تتزامن مع حملة استهداف غير مسبوقة للمسلمين في الهند على يد متطرفين هندوس.

رابط مختصر