لبنان.. عون يستدعي حاكم المصرف المركزي بعد قرار رفع دعم المحروقات

Admin
إقتصاد

قالت الرئاسة اللبنانية، إن رئيس الجمهورية ميشال عون استدعى، الخميس، محافظ مصرف لبنان رياض سلامة، بعد قرار البنك رفع الدعم عن المحروقات، الأمر الذي أثار موجة من الغضب، في بلد يعاني من أسوأ أزمة اقتصادية في البلاد. عقود.

جاء ذلك في تغريدة على حسابها على “تويتر”، دون مزيد من التفاصيل.

استدعى رئيس الجمهورية، صباح اليوم، محافظ مصرف لبنان رياض سلامة بعد قرار المحافظ مساء امس برفع الدعم عن المحروقات.

– الرئاسة اللبنانية (LBpresidency)

أعلن البنك المركزي، مساء الأربعاء، أنه توقف بشكل كامل عن دعم استيراد المحروقات (البنزين والديزل)، وصرح في بيان إنه سيؤمن، حتى الخميس، الأموال اللازمة لاستيراد المحروقات حسب سعر الدولار في. السوق.

وبحسب دراسة أعدتها شركة لبنانية خاصة، فإن وقف الدعم سيعكس زيادة كبيرة في أسعار المحروقات، إذ سيرتفع سعر علبة البنزين من نحو 75 ألف ليرة إلى 336 ألف ليرة، في وقت يرتفع فيه الحد الأدنى للأجور في لبنان. 675 الف ج.

أما سعر خزان الوقود (ديزل) فسيرتفع من 57 ألف جنيه إلى نحو 279 ألف جنيه بحسب نفس الدراسة التي أعدتها “إنترناشونال إنفورميشن”.

وكان مصرف لبنان يدعم استيراد هذه المواد بتأمين الدولار للمستوردين بسعر صرف 3900 ليرة لبنانية، في وقت تجاوز سعر صرف الدولار في السوق الموازية 20 ألف ليرة لبنانية في الأيام الماضية. .

إلا أن تراجع احتياطيات النقد الأجنبي لدى البنك المركزي في أعقاب أزمة اقتصادية حادة منذ أواخر عام 2019، تسبب في نقص السيولة النقدية المخصصة لهذا الغرض، الأمر الذي انعكس قبل شهور في نقص الوقود والسلع الأساسية الأخرى مثل الأدوية وغيرها.

ويقول مراقبون إن رفع دعم الوقود سيؤدي إلى زيادة أسعار السلع والخدمات الأخرى التي تعتمد على تلك المادة في الإنتاج، مثل المصانع والأفران والمولدات الخاصة التي تستخدم لسد النقص في الكهرباء.

يزيد هذا القرار من معاناة اللبنانيين الذين يعانون منذ ما يقرب من عامين في ظل أسوأ أزمة اقتصادية في تاريخ بلادهم الحديث، والتي تسببت في ارتفاع معدلات الفقر وانهيار القدرة الشرائية لمعظم سكان البلاد. تعداد السكان.

رابط مختصر