شريط الاخبار

فيديو يرصد لحظة هدم فندق وكازينو ترامب

تمت بنجاح عملية هدم فندق وكازينو الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، في مدينة أتلانتيك سيتي بولاية نيو جيرسي، صباح الأربعاء.

وقد أُغلق “فندق وكازينو ترمب بلازا” منذ عام 2014، وتدهورت حالة المبنى، الذي كان يوما ما عنصرا أساسيا على الممر الخشبي للمدينة الشاطئية، كثيرا خلال السنوات الأخيرة، حتى أن أجزاء منه بدأت تتقشر.

وبحلول الساعة 9:08 صباحا، بالتوقيت الشرقي كانت عملية تدميره قد انتهت، ليتحول إلى كومة كبيرة من الأنقاض والدخان.

وقال بيرني ديلون، أحد المدراء السابقين في الكازينو، إن الفندق كان نقطة التقاء ساخنة تجمع المشاهير، ومن بين رواده السابقين، محمد علي، ومادونا، وأوبرا، وهالك هوغان، وميك جاغر، وكيث ريتشاردز، وجاك نيكلسون.

وأعرب ديلون عن حسرته وقال: “كان وقتا مميزا. ويؤسفني أن أراه قد تهدم”.

وكان ترامب قد قطع العلاقات مع الكازينو في عام 2009 بعد سلسلة من ملفات الإفلاس، لكن اسمه بقي على واجهة المبنى لبعض الوقت، وفق صحيفة نيويورك تايمز، التي ذكرت أن المستثمر الملياردير، كارل سي إيكان، استحوذ على الفندق من الإفلاس في عام 2016.

وتأتي عملية الهدم بعد أقل من شهر على أداء جو بايدن اليمين كرئيس للولايات المتحدة.

رابط مختصر:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى