لحماية علاقات البلدين.. رئيس إسرائيل يلتقي ملك الأردن في عمّان

Admin
2022-06-29T19:42:42+03:00
سياسة

التقى الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ هذا الأسبوع بالعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني في عمان.

وصرح مكتب الرئيس الاسرائيلي في بيان اليوم الاربعاء ان “الرئيس اسحق هرتسوغ التقى هذا الاسبوع جلالة الملك عبد الله الثاني في قصره الملكي في الاردن”.

ولم يكشف المكتب عن الموعد الدقيق للاجتماع الذي لم يعلن عنه مسبقا.

وأشار مكتب الرئيس الإسرائيلي إلى أن اللقاء عقد “قبل زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن للشرق الأوسط، وفي سياق التطورات الدبلوماسية في المنطقة”.

وصرح: “خلال اللقاء الحار الذي عقد بدعوة من جلالة الملك عبدالله الثاني، بحث الرئيس والملك القضايا الاستراتيجية العميقة على الصعيدين الثنائي والإقليمي”.

واضاف ان “الزيارة تناولت ايضا حماية العلاقات الاسرائيلية الاردنية المستقرة وضرورة الحوار مع كافة الفاعلين في المنطقة”.

وأشار مكتب الرئيس الإسرائيلي إلى أن الزيارة تمت بتنسيق من هرتسوغ ورئيس الوزراء نفتالي بينيت ووزير الخارجية يائير لابيد.

وتشهد العلاقات الإسرائيلية الأردنية توترا في الأشهر الأخيرة على خلفية انتهاكات احتلال المسجد الأقصى للمسجد الأقصى.

استدعت وزارة الخارجية الأردنية في 18 نيسان القائم بأعمال السفارة الإسرائيلية في عمان وسلمته رسالة احتجاج تطالب بوقف “الانتهاكات الإسرائيلية غير القانونية والاستفزازية” في المسجد الأقصى بالقدس.

جاء ذلك حينها، على خلفية توتر في القدس وساحات المسجد الأقصى المبارك، في ظل التوغلات اليومية ودعوات المستوطنين الإسرائيليين و “مجموعات المعابد” اليهودية لمواصلة اقتحام المسجد، بالتزامن مع عيد الفصح اليهودي. .

في وقت لاحق، قال بينيت إن جميع القرارات المتعلقة بالحرم القدسي ستتخذ من قبل حكومة بلاده، دون أي اعتبار لاعتبارات خارجية.

ودائرة أوقاف القدس التابعة لوزارة الأوقاف والمقدسات والشؤون الإسلامية في الأردن، هي المشرف الرسمي على المسجد الأقصى وأوقاف القدس (الشرقية)، وفق القانون الدولي، الذي يعتبر الأردن آخر دولة محلية. السلطة المشرفة على هذه الأماكن المقدسة قبل احتلالها من قبل إسرائيل.

احتفظ الأردن بحقه في الإشراف على الشؤون الدينية في القدس بموجب اتفاقية وادي عربة للسلام، التي وقعتها مع إسرائيل في عام 1994.

في آذار / مارس 2013، وقع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني والرئيس الفلسطيني محمود عباس اتفاقية تمنح المملكة الحق في “الوصاية والدفاع عن القدس والمقدسات” في فلسطين.

رابط مختصر