مؤشر مديري المشتريات.. أكبر ارتفاع بالسعودية منذ 12 عاما وانخفاض بالإمارات

Admin
إقتصاد

سجل مؤشر مديري المشتريات في المملكة العربية السعودية (PDF) مكاسب قدرها 4.5 نقاط في سبتمبر، وهو أكبر ارتفاع له منذ أن بدأ جمع البيانات لأول مرة قبل 12 عامًا.

وسجل المؤشر 58.6 نقطة مقابل 54.1 في أغسطس، وهو أقوى تحسن في ظروف العمل في القطاع غير النفطي منذ أغسطس 2015.

جاء ذلك بعد نمو القطاع الخاص غير النفطي في المملكة في سبتمبر، مع ارتفاع الطلبات الجديدة بأسرع معدل في 7 سنوات، كما أظهر مؤشر مديري المشتريات، حيث أدى تخفيف قيود وباء “كورونا” على النشاط والسفر إلى زيادة العملاء. الطلب.

وسعت الشركات إنتاجها بأعلى معدل منذ مايو الماضي، وقفزت الطلبات الجديدة التي تلقتها الشركات غير النفطية، مع ارتفاع المؤشر الفرعي ذي الصلة بنحو 10 نقاط على أساس شهري.

يأتي ذلك مع انخفاض مؤشر مديري المشتريات في الإمارات العربية المتحدة خلال شهر سبتمبر، مع تباطؤ خلق فرص العمل، لكنه ظل فوق مستوى التوسع.

وانخفضت قراءة المؤشر من 53.8 نقطة في أغسطس إلى 53.3 نقطة في سبتمبر.

يستند مؤشر مديري المشتريات على خمس ركائز رئيسية ؛ هذه هي الطلبات الجديدة، ومستويات المخزون والإنتاج، وأحجام تسليم الموردين، وبيئة العمل والعمل.

ارتفاع المؤشر فوق مستوى 50 نقطة يعني أن هناك توسعًا في النشاط، والانخفاض دون ذلك يعني أن هناك انكماشًا.

رابط مختصر