ما معنى كلمة السفير فوق العادة؟ ويضم السلك الدبلوماسي عددًا كبيرًا من الوظائف والمناصب ذات الألقاب المحددة والمختلفة، وأشهرها منصب السفير الذي يشير إلى الموظف المعني بتسيير شؤون دولته في دولة أخرى. كل ما يتعلق بمنصب السفير فوق العادة و

ما هي مهنة السفير؟

السفير هو مهنة تشير إلى واجب صاحبه في القيام ببعض المهام المحددة لبلده في دولة أخرى حيث يكون أول مسؤول في سفارة بلاده في هذا البلد وهو أيضًا ممثل لبلاده في العالم. المنتديات والمؤتمرات وغيرها من الأحداث العامة والسياسية التي تتطلب حضورًا دوليًا. هناك درجات عديدة من منصب السفير ؛ ومنها: منصب السفير، ومنصب السفير المفوض، ومنصب السفير فوق العادة، وغيرها.

ما معنى كلمة السفير فوق العادة؟

يشير مصطلح السفير فوق العادة إلى أن الفرد يتولى مهمة تمثيل بلاده في بلد آخر ولكن يتمتع بسلطات أكبر ؛ ولما كان السفير يخدم غرضًا محددًا فقط ؛ لكن السفير الاستثنائي لديه (صلاحيات موسعة) ؛ في ضوء ما يخوله القانون الدبلوماسي الدولي القيام به، يمكنه إبرام الاتفاقيات والمعاهدات والعديد من الأمور الأخرى نيابة عن الدولة أو الكيان أو المؤسسة التي يمثلها دون الإشارة بالضرورة إلى حكومة أو إدارة تلك الكيانات.

ويعود تاريخ ظهور هذا المصطلح لأول مرة في عالم البروتوكولات والمهن الدبلوماسية رسمياً إلى عام 1815 م. تاريخيا، كان اسم (السفير فوق العادة) يطلق على الأفراد الذين مثلوا بلدانهم في الخارج بصلاحيات كاملة. في مؤتمر فيينا الذي عقد عام 1815 م. تم اعتماد نظام الدرجات الدبلوماسية للتمييز بين المناصب الدبلوماسية المختلفة ومهام كل منها على المستوى الدولي، وشمل ذلك التمييز بين مهنة “السفير” ومهنة “السفير فوق العادة والمفوض”.

الفرق بين سفير وسفير فوق العادة

وأكد التصنيف البروتوكولي لمنصب السفير فوق العادة والسفير فوق العادة أن منصب السفير فوق العادة هو رتبة دبلوماسية أعلى من رتبة السفير. لأن السفير العادي مكلف من قبل حكومة البلاد أو الرئيس أو الملك لأداء مهمة محددة فقط، بينما السفير الاستثنائي لديه رخصة وسلطة قانونية تؤهله لإبرام اتفاقيات مهمة حسب مقتضيات وظروف الأمر. .

هناك بعض الدول التي تضع بعض دبلوماسييها في منصب (سفير مفوض فوق العادة)، وهذا ليس تفويضًا شاملاً لجميع السلطات ؛ لكن هنا مكلف بأداء مهام خارجية محددة باتفاق مسبق دون إقامة طويلة خارج البلاد، ويعمل كمستشار لحكومة بلاده.

كما أن هناك بعض المناصب التي أنشأتها بعض الدول أيضًا، مثل منصب (وزير مفوض)، حيث يحصل الدبلوماسي على صلاحيات سفير فوق العادة لتمثيل الدولة في بعض الأمور والاتفاقيات مع الحكومات الأجنبية. التمثيل والتقليد الدبلوماسي لمنصب (سفير فوق العادة).

شروط منصب السفير فوق العادة

تولي مهمة حساسة وحاسمة وصعبة مثل منصب السفير فوق العادة

  • أن يتمتع بدرجة عالية من الثقافة العامة والثقافة السياسية.
  • خبرة طويلة من حيث الخبرة السياسية والرقي.
  • الحكمة الكاملة في التعامل مع مجرى الأمور والأحداث المختلفة بذكاء.
  • إتقان اللغات الأجنبية، وخاصة اللغة الرسمية للبلد الذي سيتولى المهمة فيه.
  • يجب أن يؤهله المسار المهني والدبلوماسي بالإضافة إلى الخبرة المهنية الدبلوماسية للمرشح للمضي قدمًا في هذا المنصب.
  • ولن يكون هناك شك في التمتع بالوطنية والولاء الكامل للوطن، ورعاية مصلحة الوطن على الدوام والى الابد.

امتيازات السفير مهنة فوق العادة

هناك العديد من الامتيازات الممنوحة للدبلوماسي الذي يتم اختياره للالتحاق بمهنة السفير أو لمهنة السفير فوق العادة، حيث يتمتع كلاهما بنفس الامتيازات، ومن أهمها ما يلي:

  • يحصل السفير فوق العادة على حق الإقامة في منزل خاص في عاصمة الدولة الأجنبية حيث يباشر مهامه.
  • يجوز له أن تكون له السيادة على قطعة معينة من أرض الدولة المضيفة، والتي تقام عليها السفارة.
  • يتمتع السفير بكامل (حصانة دبلوماسية).
  • كما تُمنح الحصانة الدبلوماسية لأي شخص يشرف عليه سفير فوق العادة، بما في ذلك: (الموظفون، ومباني السفارات، والمركبات).
  • فيما يتعلق بالاستمرارية في منصب السفير فوق العادة ؛ الدبلوماسي هنا لا يتأثر سلبا بأي قرارات مفاجئة قد تصدر عن الحاكم أو ملك الدولة.