ما هو لقب أسامة بن زيد أحد أبناء مولى رسول الله؟ صلى الله عليه وسلم من والديه، واسمه أسامة بن زيد بن حارثة الكلبي. قال بيت النبوة وصاحب النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وفي مسند الإمام أحمد عن أسامة بن زيد رضي الله عنه: كنت بجانبه. رسول الله صلى الله عليه وسلم (أي ذهب من ورائه) بعرفات فرفع يديه في الدعاء، وانحنى معه بوقه وسقطت كمامه. قال: فأخذ الخطاف بإحدى يديه ورفع اليد الأخرى، فما هو لقب أسامة بن زيد؟

تأثر أسامة بن زيد برسول الله صلى الله عليه وسلم

بعد مقتل زوج أم أيمن، أم سماح بن زيد بن حارث الكلبي، في إحدى المداهمات، قام رسول الله صلى الله عليه وسلم باعتنائه ورعايته، خاصة وأن والده كان عبد رسول الله صلى الله عليه وسلم فضل رسول الله صلى الله عليه وسلم على أبيه وأمه وآله، وحبه الرسول بالحب. لدرجة أنه عندما كان في الخامسة عشرة من عمره، عينه لقيادة جيش المسلمين في غزو الرومان، رغم صغر سنه، مما يدل على موقعه مع رسول الله، فما هو لقب أسامة؟ بن زيد؟

ما هو لقب أسامة بن زيد؟

قال البخاري رضي الله عنه في مسنده عن أسامة بن زيد رضي الله عنه عن النبي الذي كان يقوده والحسن صلى الله عليه وسلم. رضي عنه قائلا: اللهم إني أحبك. أحبهم. ولقب ب “حب رسول الله صلى الله عليه وسلم”. كنيته بين الصحابة (الحب بن الحب). فضل والده زيد بن حارثة عبد رسول الله. وقف النبي بجانب جمهور أصحابه قائلاً: “أشهد لكم أن هذا زيد هو ابني، سيرثني وميراثه”. وظل اسمه بين المسلمين زيد بن محمد حتى أبطل القرآن الكريم عادة التبني.