أعلن الناطق باسم المكتب السياسي لحركة “طالبان” في الدوحة، سهيل شاهين، اليوم الثلاثاء، أن ارتداء البرقع لن يكون إلزاميا، بل يجب على النساء ارتداء الحجاب.

ونقلت شبكة “سكاي نيوز” البريطانية عن شاهين قوله: “البرقع ليس الحجاب الوحيد الذي (يمكن) الالتزام به، فهناك أنواع مختلفة من الحجاب”، بينما لم يكن نوع الحجاب الذي يجب على المرأة الالتزام به. محدد.

وكان المتحدث الرسمي باسم “طالبان”، ذبيح الله مجاهد، أكد في مؤتمر صحفي، في وقت سابق اليوم، أنه “سيسمح للمرأة بمواصلة عملها بشرط أن ترتدي الحجاب أو الحجاب”.

وبعد سيطرة حركة طالبان على العاصمة الأفغانية كابول، ارتفعت أسعار “البرقع” وسط إقبال كبير من قبل النساء خوفًا من اضطهاد مقاتلي الحركة.