سقطت بغداد في أيدي الزعيم المغولي هولاكو السنة، بغداد عاصمة الدولة العباسية، حيث تعرضت مدينة بغداد للغزو المغولي، حيث دمر هذا الغزو المدينة بالكامل وانتهى صفحة مشرقة، حيث استمرت ما يقرب من خمسة قرون من الازدهار والتطور، حيث كان المستسيم معروفًا بالخليفة العباسي الأخير. ولأنه كان غير مكترث إلى حد كبير، لم يحاول تشكيل جبهة إسلامية لصد الغزو المغولي ولم يبذل أي جهد، ومن خلالها سيُسلط الضوء على مدينة بغداد وسنة سقوطها.

مدينة بغداد

وأظهرت الأدلة الأثرية استيطان بغداد من قبل جماعات من الناس قبل دخول العرب إليها عام 637 م. كانت هناك العديد من الإمبراطوريات التي كانت تمتلك عواصم بالقرب منها، حيث يعود تاريخ استيطان مدينة بغداد الأصلي إلى عام 762 عندما تم اختيار الموقع بين الكاظمية والكرخ على يد الخليفة العباسي الثاني المنصور، حيث كانت مدينة بُنيت بغداد وسميت مدينة السلام. تم بناؤها بجدران دائرية وسميت المدينة المستديرة. قام صف التجار ببناء منازل وأسواق حول البوابة الجنوبية لها لتأسيس منطقة الكرخ.

سقطت بغداد في أيدي الزعيم المغولي هولاكو السنة

تعرضت مدينة بغداد للغزو المغولي منذ مئات السنين، حيث أدى هذا الغزو إلى تدمير المدينة بأكملها، ووصلت جحافل قوات المغول إلى أطراف المدينة في 29 كانون الثاني (يناير) الماضي، ثم بدأت في غزوها في شباط (فبراير) الماضي. 10، ثم بعد أيام من الحصار والقصف والمعارك التي أدت إلى سقوط بغداد وتدميرها. بالإضافة إلى ضياع ثروة من التراث العلمي والأدبي والفني، كما أدى إلى انهيار الحضارة الإسلامية بشكل كبير، حيث كانت بغداد تعتبر منارة للتقدم والعلم في مختلف مجالات الحياة، ومن هنا الإجابة الصحيحة على هذا السؤال هو:

  • اليوم 1258 م 763 سنة.

نتائج سقوط بغداد

وهناك بعض الأمور التي نتجت عن سقوط الخلافة العباسية على أيدي المغول، ومن أهم هذه النتائج ما يلي:

  • وله تأثير كبير على قلوب المسلمين، حيث سقطت الخلافة العباسية بسقوطها.
  • وتعتبر محطة لوفود الأمراء والحكام المسلمين. وهي مركز النشاط السياسي في الشرق الإسلامي ولكن بعد سقوطها تراجعت أهميتها وأصبحت مدينة ثانوية.
  • تُعرف بغداد بأنها رمز لجميع الممالك الإسلامية، لكن المكانة الدينية المتميزة لبغداد انتهت، وبسقوطها، توقف هذا الموقف الديني.
  • وتفوقت اللغة الفارسية على اللغة العربية في إيران بعد حرق المكتبات والمدارس وهجرة أهل العلم والفن من بغداد.