محمد عبده يترحم على الفنان الراحل طلال مداح في بداية حفل أبها

Admin
2022-05-04T12:59:53+03:00
فن ومشاهير

حرص الفنان السعودي محمد عبده على أن يرحم مواطنه الفنان الراحل طلال مداح، أمس الثلاثاء، قبل انطلاق حفله الغنائي في مدينة أبها السعودية، بعد تصريحاته قبل أيام عن الفنان الراحل. مما تسبب في حالة من الجدل والاستياء.

وقبل انطلاق الحفل قال محمد عبده أثناء تواجده على خشبة مسرح أبها: “الليلة نحن في مسرح العملاق طلال مداح، ونرحمه وعلى كل موتانا اللهم آمين”.

وأضافت الفنانة السعودية: “كلنا نجلس معًا وكأننا في مسرح واحد. جلساتنا جميلة وجلساتك جميلة، وإن شاء الله تكون ليلة أفضل”.

الفنان العربي يرحم الفنان الراحل طلال مداح في بداية حفل الليلة على المسرح في

– راديو روتانا (RotanaFMKSA)

يُشار إلى أن محمد عبده، الأسبوع الماضي، أثار حالة من الجدل والاستياء العام، بعد تصريحه للإعلامي علي العلياني بشأن زملائه الراحلين طلال مداح وأبو بكر سالم، معتبراً أنهما لم يتكشفا. أنفسهم “إرث وطني” في الفن.

وعاد محمد عبده، الأحد الماضي، واعتذر عما فعله قائلاً: “يرحم الله موتانا وموت كل المسلمين، وأذكر على وجه الخصوص أحبائي وأصدقائي وأساتذتي أبو أصيل أبو”. بكر سالم بالفقيه، ومعلمنا العظيم طلال مداح، حقيقة من شاطروني أفراحي وآزعي، وأنا مدين لهم بهم “. بامتنان كبير، عشت بينهم وشاركتهم أفراحهم وأحزانهم “.

وأضافت الفنانة السعودية: “أعتذر لهم (أبو بكر سالم وطلال مداح) ولكل محبيهم وكل عائلاتهم وأسرهم، لأنه في إحدى المقابلات الرمضانية التي كانت حادة أتمنى الصفح وأسألهم. المتابعين والأحباء والمعجبين أن يعذريني في ذلك التعبير الذي كان فنيًا فقط “.

واستمر الفنان السعودي في تبرير تصريحاته بقوله: “بما أن المقابلة كانت حادة وكان هذا أسلوبها وطريقة عرضها بهذه الطريقة، فقد كانت قاسية، واعترف بذلك، وبما أنها خرجت تمامًا عن نطاقها الفني الذي يفهمه الناس، أعتذر لكم ولهم، وكانوا يطلبون الأعذار لي في مزاحنا لقد ذلينا ووجدنا رحمهم الله أساتذة فاضلين سهامهم لا تقبل المنافسة فنياً وأخلاقياً .. شكراً لكم ومن المنتصرين “.

جاء اعتذار الفنان السعودي محمد عبده ردا على موجة الانتقادات التي طالت عليه بسبب تصريحاته مع مواطنه الإعلامي علي العلياني، حيث وصف لحن أغنية الفنان الراحل طلال. مداح “بلادي الحبيبة” بأنها “مسروقة”، واعتبر أن الفنان الراحل أبو بكر سالم لم يترك “إرثاً وطنياً” في الفن.

رابط مختصر