مدرسة الأثر أين تقع؟ وهي من المذاهب الفقهية التي كانت معنية بنشر الدين بأحكام فقهية مفصلة. بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم أصبح جميع الصحابة خلفاء لرسول الله صلى الله عليه وسلم، وأخذوا على أنفسهم نقل الرسالة والدين الإسلامي. في كل بقاع الأرض التي صلّوا من أجلها. الوقت وأهمها مدرسة الأثر أو ما يعرف بمدرسة المدينة. يسأل الكثير من الطلاب عن مدرسة الأثر وأين تقع؟ ما الذي نحاول الإجابة عليه؟

مدرسة الأثر

كان الرسول صلى الله عليه وسلم يستقبل مباشرة من الله عز وجل بوحي جبريل عليه السلام، وبعد وفاته صار الصحابة خلفاؤه وبدأوا ينشرون دعوتهم إلى دين الله. الإسلام بالشكل الذي تلقوه منه. ثم جاء التابعون والعلماء الذين اتبعوا نفس النهج وسميت هذه المدرسة بمدرسة الأثر. أين كانت هذه المدرسة ومن هم علماءها؟

أين تقع مدرسة الأثر؟

وتسمى أيضا مدرسة المدينة المنورة، لأن علمائها من المدينة المنورة وتقع في الحجاز. كان عليهم أن ينظروا إلى الآثار.

ومن أشهر روادها سعيد بن المسيب بن مخزوم القرشي عالم المدينة المنورة ومعلم التابعين، وعبيد الله بن عبد الله والقاسم بن محمد وغيرهم ممن كانوا بين يديه طلاب مثل خارجة. بن زيد وأبو بكر بن عبد الرحمن وسليمان بن يسار.