مديرة ” ثورة المارة ” .. ماكنزي بيزوس

Admin
2022-02-28T18:52:14+03:00
منوعات

ماكنزي بيزوس هي المرأة التي أطلقت ثورة المتفرجين في عام 2014، ومن خلال تلك الثورة هدفت إلى محاربة ظاهرة التنمر الواضحة اليوم حتى بين الأطفال الصغار، وشغلت منصب المديرة التنفيذية لتلك الثورة.

حول ماكنزي بيزوس

مرت ماكنزي بيزوس بالعديد من الأحداث المهمة في حياتها، وأهمها ثورة المتفرجين، والمعلومات الشخصية عنها كالتالي:

1- ولدت ماكنزي بيزوس في الولايات المتحدة الأمريكية خلال عام 1970 وتحديداً في ولاية كاليفورنيا، وكان والدها مديرًا ماليًا ووالدتها ربة منزل.

2- خلال عام 1992 استطاعت بعد إتمام دراستها الحصول على بكالوريوس مع مرتبة الشرف في دراسة الأدب الإنجليزي.

3- رغم أنها وزوجها السابق جيف بيزوس الرئيس التنفيذي لشركة أمازون إنترناشونال كانا يدرسان في نفس الجامعة، إلا أنهما لم يلتقيا طوال فترة الدراسة، وكانت البداية عندما انتقلت إلى ولاية نيويورك.

4- خلال عام 1992 تمكنت من العمل مع زوجها السابق جيف في صندوق تحوط.

5- بعد عام والتعرف على جيف تزوج. هـ، خلال عام 1993 وانتقل إلى واشنطن.

6- خلال عام 1994، أنجب الثنائي أربعة أطفال، واليوم لديهما طفل واحد بالتبني، وأكدت ماكنزي بيزوس أنها تفضل الأسرة للعمل.

7- للثنائي جهود كثيرة في مختلف المجالات منها تبرعاتهما.

8- من أشهر التبرعات التي قدمتها ماكنزي بيزوس مع زوجها التبرع بمبلغ 2.5 مليون دولار لحملات دعم حقوق زواج المثليين في واشنطن.

9- خلال عام 2014، أسست ماكنزي بيزوس منظمتها الخاصة، وهي منظمة لمكافحة التنمر، كان لها اسم يسمى Bystander Revolution وشغلت فيها منصب المدير التنفيذي.

10. كثيرا ما كانت تعرف نفسها على أنها روائية وكتبت كتابها الأول عندما كانت في السادسة من عمرها، لكن العديد من الكتب التي كانت تأليفها في سن مبكرة كانت تتماشى مع الطوفان.

11- قدمت الكاتبة ماكنزي بيزوس العديد من الأعمال الهامة منها اختبار لوثر عام 2005 وعمل آخر بعنوان ترابس عام 2013.

12- استطاعت الحصول على جائزة الكاتب الأمريكي خلال عام 2006. بيزوس باسم زوجها

بعد زواج استمر عدة سنوات وبلغ ربع قرن، انفصل الزوجان ماكنزي بيزوس وجيف، وأصبح هذا الرجل اليوم أغنى رجل في العالم بثروة تقدر بـ 137 مليار دولار، لكن القانون الأمريكي قد يسحب هذا. اللقب منه بعد تسوية أمر الطلاق بينه وبين زوجته يتوقع حصولك عليه. لقب أغنى امرأة في العالم بسبب استحقاقها لنصف ثروة الزوج بعد الطلاق، وتعتبر ولاية واشنطن الأمريكية، التي يعيش فيها الزوجان، من الولايات الأمريكية التي تسمح بمبدأ الملكية المشتركة. .

مما يعني أن جميع الأصول والمال بين الزوجين سيتم تقسيمها إلى نصفين ونصف، وأكدت الأخبار أن جيف قد أسس شركته بعد أن تزوج من ماكنزي بيزوس مما سيجعلها تساوي نصف الثروة وبالتالي ستكون أغنى امرأة في العالم. العالم، والعديد من الأنباء أشارت إلى أن ثروة الزوج والزوجة لم تكن على أمازون وحدهما، ولكن للزوجين الكثير من العقارات في الولايات المتحدة بين القصور. المزارع والعقارات الأخرى.

من المتوقع أن تطالب ماكنزي بلقب أغنى امرأة في العالم بمجرد الانتهاء من كل ما يتعلق بالطلاق وتقسيم الثروة.

نشرت العديد من وكالات الأنباء كل تفاصيل هذا الحدث، والتي قد تتغير كثيرًا في حياة ماكنزي بيزوس، لكنها لم تتحدث عن أي تفاصيل أو تدلي بأي تصريحات، والأمر نفسه بالنسبة لزوجها الذي يتحدث باستمرار للصحافة. حتى عن حياته الشخصية.

رابط مختصر