أفادت شبكة “سكاي نيوز” البريطانية، الخميس، أن مسلحاً فتح النار في مدينة بليموث بجنوب غرب إنجلترا، مما تسبب في سقوط عدد من القتلى، ثم أطلق عليه الرصاص. وصرحت الشبكة بالتفصيل، إنه تم احتواء الحادث الذي وصفت بأنه مأساوي، في الوقت الحالي، فيما لا تتعامل معه السلطات على أنه عمل إرهابي محتمل.

قال النائب البريطاني لوك بولارد، إن هذا اليوم حزين في المنطقة، موضحًا أن عدد الضحايا لم يتحدد بعد بدقة. وحث بولارد، عبر تغريدة على تويتر، على عدم مشاركة أي من صور الضحايا، احتراما لأسرهم والوضع الصعب الذي يمرون به.

في غضون ذلك، أوضح النائب عن حزب المحافظين، جونبي ميسير، أن الحادث ليس له علاقة بالإرهاب، وأن المشتبه به لم يستطع الهروب. وصرحت هيئة الإسعاف في المنطقة، إنها أرسلت عددًا من الأطقم والأطباء إلى مكان الحادث عند الساعة السادسة مساءً، فيما شوهدت سيارة شرطة في المنطقة.