كشف مصدر في حركة “طالبان”، أن تعيين الزعيم البارز الملا “عبد الغني بردار” وزيراً للخارجية في الحكومة الأفغانية الجديدة التي سيتم الإعلان عنها قريباً، قد تقرر.

وأضاف المصدر أنه تم الاتفاق أيضا على تعيين “يعقوب عمر” وزيرا للدفاع، فيما من المقرر تعيين “مولوي جلال الدين حقاني” نجل “خليفة حقاني” وزيرا للداخلية، بحسب ما أوردته روسيا “. وكالة سبوتنيك “.

وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم حركة “طالبان” التي تسيطر على شؤون الحكم في أفغانستان “سهيل شاهين”، الثلاثاء، إن المشاورات بشأن تشكيل الحكومة الأفغانية الجديدة قد اكتملت.

وأضاف أن الحركة ستعلن نتائج هذه المشاورات قريبا.

وتدرس الحركة تشكيل مجلس من 12 شخصا لإدارة شؤون البلاد، يضم “بردار” والرئيس الأفغاني الأسبق “حامد كرزاي” والملا “محمد يعقوب” و “خليل الرحمن حقاني” و “عبد الله عبد الله” و “. حنيف أتمار “. (وزير الخارجية السابق)، “قلب الدين حكمتيار” (زعيم الحزب الإسلامي الأفغاني)، وآخرين.

وفي الشهر الجاري، أعلنت الحركة أن خبراء قانونيين ودينيين وخبراء في السياسة الخارجية في “طالبان” يهدفون إلى إدخال إطار حكم جديد في الأسابيع القليلة المقبلة.