أعلن وزير الكهرباء والطاقة المتجددة المصري محمد شاكر عن توقيع عقود الربط الكهربائي بين مصر والسعودية.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك عُقد في عمان، اليوم الأحد، مع نظيره الأردني “صالح الخرابشة”.

وأضاف شاكر أن “مصر لديها خطة طموحة للاعتماد على الطاقة المتجددة لتصل في عام 2035 إلى 42٪ من قدرة شبكة الكهرباء من الطاقة المتجددة”.

في أكتوبر الماضي وقعت مصر والسعودية بروتوكول لبدء مشروع الربط الكهربائي بينهما.

وذكرت وسائل إعلام أن مشروع الربط سيتيح لمصر ربط الكهرباء بدول الخليج والاستفادة من الاحتياطي اليومي لشبكة الكهرباء الوطنية والبالغ 21 ألف ميجاوات.

وتبلغ تكلفة المشروع 1.6 مليار دولار، يذهب منها 600 مليون دولار (40٪) للجانب المصري، ويساهم الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والبنك الإسلامي للتنمية في تمويله، إلى جانب الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية.

سيتم تبادل 3000 ميغاواط في أوقات الذروة بين البلدين، والتي تختلف بـ 3 ساعات بينهما، عبر شبكة كبلية تمتد 900 كيلومتر.

في يونيو 2013، وقعت المملكة العربية السعودية ومصر مذكرة تفاهم فيما يتعلق بمشروع الربط الكهربائي بينهما.