مقتل 13 جنديا أمريكيا.. بايدن يتعهد بملاحقة منفذي تفجير مطار كابل

Admin
سياسة
27 أغسطس 2021

تعهد الرئيس الأمريكي جو بايدن، الخميس، بملاحقة منفذي هجوم مطار حامد كرزاي في العاصمة الأفغانية كابول، والذي تبناه تنظيم “الدولة الإسلامية”، فيما أعلن البنتاغون ارتفاع عدد القتلى في صفوف الجنود الأمريكيين إلى 13.

وصرح بايدن، خلال مؤتمر صحفي حول الأوضاع في كابول، إن المخابرات الأمريكية “أكدت أن الهجوم نفذ من قبل تنظيم الدولة الإسلامية (ولاية خراسان)”.

وأشار إلى أنه “لا دليل على أي تواطؤ بين حركة طالبان التي تسيطر على السلطة في أفغانستان الآن، وداعش لتنفيذ التفجير الانتحاري المميت”.

وأضاف محذرا تنظيم “الدولة الإسلامية”: “لن نسامح ولن ننسى، سنطاردك ونجعلك تدفع الثمن”.

وأشار إلى أنه سيوافق على إرسال قوات إضافية إلى أفغانستان “إذا دعت الحاجة”.

وصرح الرئيس الأمريكي بأنه طلب من القادة العسكريين وضع الخطط ؛ للرد على مسلحي التنظيم في أفغانستان الذين نفذوا الهجوم.

كما تعهد بمواصلة عمليات الإجلاء من أفغانستان، مؤكدًا أن “الإرهابيين لن يردعونا ولن ندعهم يوقفون مهمتنا”.

في الوقت الذي أعلنت فيه وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أن عدد القتلى والجرحى من العسكريين الأمريكيين في الهجوم الانتحاري الذي وقع على أحد بوابات مطار كابول، ارتفع إلى 13 قتيلاً و 18 جريحًا.

وصرح المتحدث باسم القيادة المركزية الأمريكية الكابتن بيل أوربان في بيان “لقي جندي أمريكي ثالث عشر مصرعه متأثرا بجروح أصيب بها نتيجة الهجوم على بوابة آبي”.

واضاف ان “عدد الجرحى الان 18”.

وقتل 90 شخصا، وأصيب أكثر من 150 آخرين، في تفجيرين استهدفا مطار كابول الدولي أحدهما استهدف معسكرا للقوات البريطانية في المطار، وشددت وسائل إعلام أن من بين الجرحى جنود أمريكيون.

تتسابق الولايات المتحدة وحلفاؤها مع الزمن لاستكمال الإجلاء الجوي للأمريكيين والرعايا الغربيين وبعض المتعاونين الأفغان من كابول قبل الموعد النهائي لانسحابها العسكري الكامل بحلول 31 أغسطس.

جاء هذان الانفجاران بعد تحذيرات غربية وأفغانية من “تهديدات إرهابية وشيكة” في مطار كابول.

وأعلن تنظيم “الدولة الإسلامية”، عبر وكالة أنباء “أعماق” التابعة له، مسؤوليته عن الهجوم.

وكانت وسائل إعلام أمريكية قد نقلت في وقت سابق عن مسؤولين تحذيرات جدية وذات مصداقية بشأن نية تنظيم “الدولة الإسلامية” استهداف بوابات مطار كابول.

رابط مختصر