ووصفت الصحف البريطانية جوني بو فرحات، 26 عاما، بأنه أصغر ملياردير عصامي في بريطانيا. وبحسب موقع “العربية نت”، جمع الشاب اللبناني من أصل لبناني تمويلاً لإطلاق تطبيق مؤتمرات الفيديو “هوبين” في آذار الماضي، بعد فرض الإغلاق الأول في بريطانيا بسبب جائحة كورونا. ارتفعت قاعدة مستخدمي Houben إلى أكثر من خمسة ملايين شخص، مما منحها قيمة 4.1 مليار جنيه إسترليني مع American Express و Hewlett-Packard بين العملاء.

بدأ الشاب فكرة مشروعه من غرفة نوم في لندن، بعد تخرجه في عام 2018، بعد أن ترك طريح الفراش بسبب مرض المناعة الذاتية، حيث كان يبلغ من العمر 21 عامًا. بدأ بوفارحات ترميز البرنامج الذي يسمح بالبث المباشر للمؤتمرات عبر الإنترنت. ودفعت القيمة العالية للشركة ثروة بو فرحات إلى 1.5 مليار جنيه، ما جعله يحتل المركز 113 في قائمة “صنداي تايمز” للأثرياء، وهي قائمة أغنى الأفراد في بريطانيا. يعيش بو فرحات في برشلونة مع خطيبته التي تعمل معه، حيث لا يوجد لدى الشركة مكاتب، بينما يوجد معظم موظفيها البالغ عددهم 500 موظف في الولايات المتحدة وبريطانيا.