من اول من اذن في السماء

Admin
منوعات
24 أغسطس 2021

من هو أول من أعطى الإذن في السماء من أشهر الأسئلة القانونية التي يبحث عنها كثير من المسلمين، في رغبتهم في الحصول على الإجابة الصحيحة لما ورد عن أول شخص اتصل في السماء. من هذا المقال سنتحدث عن تعريف الأذان وأهميته، وعن أول من دعا إلى الصلاة في الجنة، وعن بعض الأمور المتعلقة بالدعوة إلى الصلاة في الإسلام أيضًا.

تعريف الأذان

يُعرّف الأذان في الإسلام بأنه النداء الذي يُدعى لدعوة المسلمين للصلاة، والآذان هو عندما يدخل وقت كل من الصلوات الخمس نهارًا وليلاً. قال تعالى في سورة التوبة: {وآذان الله ورسوله إلى الناس يوم الحج الأكبر أن الله بريء من الكفار ورسوله، فتبتم خير لكم إن ظنتم فاعلموا أنكم. لا يستطيع الهروب من الله وبشر الذين كفروا بالعذاب الأليم} وقد استجابوا للصلاة في القرآن الكريم تنص على كلام الله تبارك وتعالى: {وَإِذَا دَأْتُوا صَلاَةً يَأْخُوذُونَهُمْ بِالْعَزْحِ. لأنهم شعب لا يعلم} والله لا يعلم.

من هو أول من سمع في الجنة؟

أول من دعا إلى الصلاة في السماء كان الأمين جبرائيل عليه السلام، لأن جبرائيل – عليه السلام – كان إمامًا للمؤمنين في الجنة، وجبريل – صلى الله عليه وسلم – أعلن الدعوة. للصلاة في السموات العليا بأمر من الله تعالى، ولا بد من الإشارة إلى أن الأذان في الإسلام من أهم الشعائر التي يجب على المسلمين الالتزام بها هو الوعد بوقفها بأي ثمن، و والدليل على أهمية هذه الشعائر كثيرة في القرآن الكريم والسنة النبوية المباركة، وفيما يلي نصوص هذه الأدلة:

  • قال في سورة الجمعة: {يا أيها الذين آمنوا! عند الآذان يوم الجمعة، اسرع بذكر الله واترك تجارتك. هذا هو الأفضل لك إذا كنت تعلم}.
  • عن مالك بن حويريث رضي الله عنه، قال: “أتيت النبي صلى الله عليه وسلم في جماعة قومية، فأقمنا عشرين ليلة، وكان من الصحابي الرحيم، فلما رأى الشوق على أهلنا، قال قال: ارجعوا لهم، وعلموهم، وصلوا، إذا حضروا الصلاة، فليتأذن أحدكم، وليصلي بك الأكبر سناً.

من هو أول من أعطى الإذن في الإسلام؟

أول من أذن في الإسلام هو الصحابي العظيم بلال بن رباح – رضي الله عنه – وكان ذلك بأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم، والدليل واضح في السنة النبوية الشريفة. عن عمر بن الخطاب – رضي الله عنه – قال: كان المسلمون لما أتت المدينة لقاء صلاة فيثينون، لا يدعوها أحد، في ذلك فتكلموا أيام بعضهم فقالوا أخذوا الجرس. مثل التنبيه على المسيحيين، وصرح بعضهم: مثل قرون اليهود، قال عمر أول نداء لدعاء رجل متسابق (مرة أخرى)؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا بلال قم وأذني. والله تعالى أعلم.

من هو أول إنسان على وجه الأرض؟

أول مأذون به في الأرض هو نبي الله إبراهيم عليه الصلاة والسلام، ودليل هذا القول ما جاء في القرآن في الحج: {أخذ بوعنا إلى إبراهيم مكان البيت الذي لا يلفني فيه شيء ويطهر بيتي. للطائفتين والقائمين والسجود الرقعي * أذن الناس بالحج يأتون إليكم أيها الرجال وعلى كل جمل هزيل يأتون من كل واد عميق} كان هذا الكلام القرآني لنبي الله إبراهيم عليه الصلاة والسلام. عليه والله تعالى أعلم.

حكمة مشروعية الأذان

تم تشريع الأذان للمسلمين في السنة الأولى من هجرة الرسول إلى المدينة المنورة، والحكمة من شرعيتها إطلاع المسلمين على الأوقات، حيث استشار المسلمون فيما بينهم لوضع علامة تشير إلى دخول كل وقت. من الصلوات الخمس في النهار والليل. صيغة معينة تدل على وقت الصلاة، قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه، قال: “كان المسلمون لما جعلوا مدينتهم تلتقي فيثينون، لا يدعوها أحد، فتكلموا فيها أيامًا. أخذ جرسًا كجرس إنذار للنصارى، فقال بعضهم: قرن مثل قرن اليهود، فقال عمر: ألا ترسل رجلاً يدعو للصلاة؟ رسول الله صلى الله عليه وسلم. فقال: يا بلال قم وأذن. والله تعالى أعلم.

اقوال عند سماع الأذان

يستحب للمسلم أن يكثر من الذكر عند سماع الآذان، وأن يقول كما يقول المؤذن في آذانه. وردت أحاديث كثيرة في صحيح السنة النبوية المباركة في ذكر أحسن الأذكار واستحبابها عند سماع الأذان في الإسلام، وهذه الذكريات هي:

  • عن عمر بن الخطاب – رضي الله عنه – أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال: إذا قال المؤذن: الله أكبر، الله أكبر، ويقول أحدكم: الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر. أشهد أن لا إله إلا الله، ثم قلت: أشهد أن محمدا رسول الله قال: أشهد أن محمدا رسول الله، ثم قلت: تعال إلى الصلاة، قال: هناك. لا حول ولا قوة إلا بالله، ثم قال: تعال إلى الفلاح، قال: لا حول ولا قوة إلا بالله. ثم قال: الله أكبر. الله أكبر. قال: الله أكبر. الله أكبر. ثم قال: لا إله إلا الله. قال: لا إله إلا الله.
  • قال جابر بن عبد الله رضي الله عنه أن رسول الله -عليه صلاة وسلام قال: “من قال وهو يسمع النداء: اللهم رب هذه الدعاء التامة، دعاء الله آتية محمد يعني والفضيلة، وأرسل. من الترحيب المهيب الذي وعده، حل محله شويوتاي يوم القيامة “.
  • عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “إذا سمعتم المؤذن فقلوا كما يقول: فادعوا لي فهو الذي صلى الله عليه وسلم صلى الله عليه وسلم. إنها مكانة في الجنة، وهي مناسبة فقط لخادم خدام الله، وآمل أن أكون هو، لذلك من يسألني عن الوسائل سيسمح له “. والله أعلم.

ما هي فضائل الأذان في الإسلام؟

للدعوة إلى الصلاة في الإسلام فضائل كثيرة، وتتجلى هذه الفضائل في الآتي:

  • وكان البرنامج يطرد الشيطان بإذن الله قال أبو هريرة رضي الله عنه: “إذا دعت للصلاة يرحل الشيطان إليه دارات، حتى لا تسمع التوفن، إذا قضى التوفن تقبل حتى لو لبس الصلاة. ذهب حتى لو قيلت تظهر العبارة، فاقبل حتى تفكر بين واحد وبين نفسه فقال له: “تذكر كذا وكذا، كما لم يذكر من قبل، فيبقى الرجل، ولا يعرف كم”. لقد صلى “. وفي رواية أخرى: وكذلك إلا أنه قال: حتى يبقى الرجل إذا علم كيف صلى.
  • والمؤذن هو أطول القوم يوم القيامة، كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • في الأذان، ذكر الله، والصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • ويغفر الأذان للمؤذن بمقدار صوته. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “يغفر المؤذن بإطالة صوته، ويشهد عليه كل ما رطب وجاف”.

شكل الاذان الصحيح

والصيغة الصحيحة للدعوة في الإسلام هي الصيغة التي ثبتها عن الصحابي الجليل عبد الله بن زيد بن عبد ربه:

الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر اشهد ان لا اله الا الله اشهد ان لا اله الا الله اشهد ان محمدا رسول الله انا اشهد ان محمدا رسول الله، يعيش على الصلاة، يعيش على الصلاة، يعيش على النجاح، السلام على الفلاح، الله اكبر، الله اكبر، لا اله الا الله.

كلمات دليلية
رابط مختصر