ومن ثمرات الصوم رحمة الله وغفران الذنوب، وهو ما سنبينه في هذا المقال. والجدير بالذكر أن الصوم هو الإمساك عن الأكل والشرب والجماع، حيث يبدأ ذلك من شروق الشمس الثاني حتى غروبها. ومعلوم أن الصيام وخاصة في جميع المصادر الشرعية ؛ من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة حيث قال الله تعالى: (يا أيها الذين آمنوا لك الصيام شرعاً لمن سبقك.

فضل الصيام

قبل الحديث عن ثمار الصيام لا بد من بيان فضل الصيام وخاصة من خلال الأدلة الواردة في السنة النبوية الشريفة:

  • عن أبي هريرة – رضي الله عنه – عن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال: الصيام درع فلا بغيض .. ولا جاهل .. من قتله أو شتمه فقل: إني صائم ».
  • عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (في الجنة باب يسمى الريان يدخل من خلاله الصائم يوم القيامة ولا يدخل منه أحد. ولكن لهم).

ومن ثمرات الصوم مخافة الله وغفران الذنوب

ومن ثمرات الصوم مخافة الله وغفران الذنوب، وفيما يلي بيان لكثير من الثمار الأخرى التي يأتي بها الصوم:

  • ينال المسلم الصائم رحمه الله ورضاؤه بطاعة أوامره والابتعاد عن المحرمات.
  • الصوم يغذي روح المسلم ويمتحنه بجوعه وعطشه، والوفاء بأوامر الله، ويجتنب ما حرم الله.
  • تزداد محبة الله تعالى وتقوي في نفوس المؤمنين. لأن المؤمن يرى في رمضان ما أعده الله تعالى له.
  • تربية الروح في الكرم. الزكاة وقضاء حاجات الناس والعمل الصالح والعبادة. مثل الصلاة وقراءة القرآن وغيرها من الحسنات.
  • المسلم معتاد على الحفاظ على نواياه وتجديدها وهو شغوف بنقاوة الله تعالى في جميع مناحي الحياة. إنه يؤسس صلة بين العبد والقرآن بإحضار الإنسان إلى جدول الأعمال الذي أنزله الله على القرآن في شهر رمضان المبارك.
  • زيادة اهتمام الناس بفعل الخير.
  • يصلي الإنسان صلاة الليل التي تأتي بثواب كثير من العبادات. مثل تلاوة القرآن، صلاة المؤمن مقبولة، وصلاة الليل نور للخادم يوم القيامة.
  • تزداد رغبة المسلم في فعل الخير، حيث يتضاعف أجره في رمضان.
  • إنه يرفع الأمة إلى الوحدة والتضامن، يصومون جميعًا في نفس الوقت، ويفطرون في آن واحد، ويضع هذا المعنى في نفوسهم على مائدة.
  • تدرب الروح على طاعة شريعة ودين الله تعالى بالصوم والفطر في الوقت المحدد.
  • تعلم كيفية المحافظة على وقته والاستفادة منه من خلال الانخراط في الأعمال الصالحة والعمل الصالح.

الفوائد التعليمية للصيام

فيما يلي شرح لأهم الفوائد التربوية للصيام:

  • تعلم الصبر بالابتعاد عن الأكل والشرب والشهوة، وتحمل الحر الشديد والعطش لمدة ثلاثين يومًا، مما يجعل الإنسان أكثر صمودًا بعد رمضان عن ذي قبل، حتى يعتاد على الانتظار. عجل.
  • عندما تقاوم الرغبة الشديدة في الصيام، تعتاد على الصبر والتحمل والمثابرة.
  • ويأمر العبد بطاعة أمر الله، والابتعاد عن نوابه، إذ يطيع ما يجب في رمضان، فينظر إلى الأسفل، ويحفظ اللسان.
  • علِّموا الكرم والكرم على جميع المستويات بالقيام بالأعمال الصالحة كإعطاء المال للفقراء والمحتاجين، وتخصيص الوقت لتلبية احتياجات الناس وإفادةهم، وتناول الإفطار معهم.
  • النية الصادقة في طاعة الله تعالى وإرضائه إلا بالطاعة والأعمال الصالحة، والاقتصار على وحدانية الله وحده.
  • بث روح المنافسة في العبادة لتسريع الحسنات.
  • أن يغرس في القلب الرحمة والشفقة تجاه الضعيف والفقير.
  • الصوم ليس ركوداً، إنه تدريب للتغيير ومواكبة الأخبار.

وقد أوضحنا في هذا المقال صحة الجملة: من ثمرات الصوم رحمة الله وغفران الذنوب. تم العثور على الجملة لتكون صحيحة. أظهرنا أيضًا الكثير من المعلومات المتعلقة بالصيام. مثل فضائله الواردة في السنة النبوية الشريفة، وكذلك الإقرار بفوائدها بشكل عام.