php hit counter
اسأل أكثر

من قام برسم لوحة الموناليزا؟

ليوناردو دا فينشي يُعرف بكونه رساماً شهيراً أبدَع في عدّة لوحاتٍ فنيّة تركت أثراً مهمّاً في عصر النهضة، ومن أشهر هذه اللوحات: لوحة العشاء الأخيرِ، والموناليزا، هذا ويشتهر دا فينشي بكونهِ نحّاتاً، ومعماريّاً، ومهندساً، ويجدر بالذكر أنّه قد تمكّن من تسجيل العديد من الأبحاث العلميّة، والإنجازات الميكانيكيّة قبل قرون من اكتشافها.

نشأة في إيطاليا، في قرية أنجيانو عام 1452م، وقد نشأ مع عمّه في هذه المدينة الصغيرة، إذ بدأ هناك باستكشاف الأرياف، وتدوين ملاحظاته من خلال رسوماتٍ، ويجدر بالذكر أنّه لم يتاح لِدا فينشي فرصة للالتحاقِ بالمدرسةِ، أو العمل، لذا تلقّى المهارات الأساسيّة من كتابة، وقراءة، واستخدام للعَدَّاد على يد قِسِّيس في البلدة، وفي عام 1467م انتقل دا فينشي إلى فلورنسا للعيش مع والده.

اشتهر في العشرينات من عمره العديد من أعماله الفنيّة، والتي من أبرزها: لوحة البشارة (بالإنجليزيّة: Annunciation)، ولوحة عشق مجوس (بالإنجليزيّة: Adoration of the Magi)، ولوحة جينفيرا دي بينتشي (بالإيطالية: Ginevra de Benci)، وبعدَ نهاية فترة تدريبه عام 1472م، أُعترفَ به كرسّام من قبل نقابة الرسّامين في فلورنسا، ولكنّه استمرّ بعد ذلك في العمل مع الفنان، والمهندس فروكيو حتى عام 1482م.

توجّه دا فينشي في عام 1500م إلى مدينة البندقيّة، ومنها عادَ إلى فلورنسا، إذ استُقبل بترحيب خاصّ، وعُيّنَ فيها كخبير معماريّ عن كنيسة سان فرانسيسكو ايل مونتي (بالإنجليزية: church of San Francesco al Monte)، ولكنّه ما لبثَ أن غادرَ فلورنسا عام 1502م، ثمّ عادَ إليها بعد سنة، ورسم جداريّة لقاعة المجلس في قصر فيكيو (بالإيطالية: Palazzo Vecchio) بعرض 7م، وارتفاع 17م، إذ تُجسّد هذه اللوحة مشهداً تاريخيّاً لمعركة أنغياري (بالإنجليزيّة: The Battle of Anghiari)، وقد استمرّ دا فينشي في العمل عليها لمدّة 3 سنوات.

عادَ دا فينشي من فلورنسا إلى ميلانو عام 1508م، ولبثَ فيها لمدّة 5 سنوات، إذ عمل في هذه الفترة في الأنشطة العلميّة، فقدّمَ بعض الدراسات في عدة مجالات، منها: الرياضيات، وعلم النبات، وغيرها، وبالإضافة إلى ذلك فقد صمّمَ دا فينشي فيلا لحاكم ميلانو، كما بنى جسراً، وقدّم مشروع ممر مائيّ، وابتكر أسلحة عسكرية، وفي عام 1513م انتقلَ إلى روما التي عاش فيها لمدة ثلاث سنوات، وبعد ذلك عُيّنَ من قبل الملك فرنسيس الأول بمنصب الرّسام، والمهندس الأول للديوان الملكيّ الفرنسيّ، وقد قضى دا فينشي سنواته الأخيرة في ترتيب أعماله العلميّة التي شملت مجالات مختلفة.

عام 1519م توفيَ دا فينشي إثرَ جلطةٍ دماغيّة في القصر الذي منحه إياه الملك فرنسيس الأول (بالفرنسية: Chateau de Cloux) في فرنسا.

الاجابة: 

ليوناردو دا فينشي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى