من هو أول من سل سيفه في سبيل الله

Admin
منوعات

أول من رسم السيف لمحبة الله؟ هو عنوان هذا المقال الذي يذكر فيه اسم الصحابي الذي رسم السيف لأول مرة في سبيل الله، ونذكر ملخصًا قصيرًا عنه. حيث يذكر اسمه ونسبه وإسلامه واستشهاده، وفي الفقرة الثالثة من هذا المقال نذكر لماذا كان هذا الصحابي العظيم أول من رسم سيفه في حب الله.

أول من رسم السيف لمحبة الله

وكان الصحابي العظيم الزبير بن العوام – رضي الله عنه ورضاه – أول من رسم السيف في سبيل الله، وقد ذكر بعض العلماء أن هذا الصحابي العظيم يعتبر ألف فارس. اشتهر بشجاعته وفروسته، وشهد كل الأحداث مع رسول الله – صلى الله عليه وسلم – وهاجر في الهجرتين الأولى والثانية.

من أول من استل السيف من أجل محبة الله

نذكر في هذه الفقرة لمحة موجزة عن الصحابي الجليل الزبير بن العوام – رضي الله عنه ورضاه – على النحو التالي:

نسبه وخلقه

هو الزبير بن العوام بن خويلد القرشي الأسدي، المعروف بأبي عبد الله، ابن عم الرسول – صلى الله عليه وسلم – وابنة أخ السيدة خديجة بنت خويلد زوجة رسول الله صلى الله عليه وسلم. الله كان رجلا طويل القامة حتى لو ركب الفرس كانت قدماه تمشي على الأرض وله لحية خفيفة وصليب بالإضافة إلى أن بشرته كانت سمراء.إسلامه

وكان الرفيق الكبير الزبير بن العوام – رضي الله عنه – من رواد الإسلام، إذ أسلم وهو في ريعان شبابه. كان حينها في السادسة عشرة من عمره واعتنق الإسلام على يد أبي بكر الصديق، وجعل رسول الله – صلى الله عليه وسلم – الأخوة بينه وبين عبد الله بن مسعود.

استشهاده

استشهد الرفيق الذي كان أول من سحب سيفه لمحبة الله بعد مقتل الخليفة الرشيدي عثمان بن عفان، حيث أقسم بالولاء لعلي على الخلافة ثم ذهب إلى مكة لأداء العمرة، فقام بعدها بأداء العمرة. ذهب إلى البصرة لينتقم من عثمان، ثم قرر التوقف عن المشاركة في الحرب لكنه دفع حياته بسبب تقاعده، وحدث هذا في السنة السادسة والثلاثين للهجرة وسميت هذه الحادثة بحادث الإبل.

سبب أن الزبير كان أول من نسل سيفه من أجل محبة الله

الزبير بن العوام -رضي الله عنه- سمع أن النبي صلى الله عليه وسلم قد قتل فسل سيفه وخرج يمشي في شوارع مكة كإعصار. أجاب النبي وما كنت على وشك القيام به: والله أريد أن أرى أهل مكة مرة أخرى، وفي تلك اللحظة طلب النبي الزبير أن يكون خيراً وباركاً، وأن يسود سيفه.

رابط مختصر