هجوم صاروخي على قاعدة فرنسية في مالي بعد مظاهرة ضد باريس

Admin
2022-01-23T05:24:57+03:00
سياسة

وصرحت مصادر إن قاعدة غاو العسكرية الفرنسية في شمال مالي تعرضت لهجوم صاروخي، في ساعة متأخرة من ليل السبت، بعد ساعات قليلة من مظاهرات تطالب بإنهاء الوجود العسكري لباريس في البلاد.

ولم ترد أي معلومات عن سقوط قتلى أو جرحى، بحسب ما أوردته “سبوتنيك”.

وفي وقت سابق، السبت، تظاهر مئات الماليين في ساحة الاستقلال بالعاصمة المالية، إضافة إلى قافلة الآلاف التي جابت المدينة، استجابة لدعوات جمعيات مدنية، تندد بالوجود العسكري الفرنسي في مالي، وتدعو إلى رحيل قوة “عملية برخان” (العملية الفرنسية في منطقة الساحل الأفريقي). ).

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في يونيو الماضي، تقليص الوجود الفرنسي في منطقة الساحل، بعد 8 سنوات من التدخل العسكري الفرنسي فيها، وتركيز الجهود على عمليات مكافحة الإرهاب، ودعم الجيوش المحلية في المعارك، في إطار تحالف دولي يضم دولاً. الأوروبي.

يشار إلى أن وزارة القوات المسلحة الفرنسية أوقفت عملياتها العسكرية في مالي، وأعلنت، في بيان لها، أن “باريس قررت تعليق العمليات العسكرية المشتركة مع القوات المالية”، بعد الانقلاب الأخير في الدولة الأفريقية. في 24 مايو.

أعلن متحدث باسم الجيش في مالي، في 8 يناير، وصول جنود روس إلى مدينة تمبكتو شمال البلاد، لتدريب القوات المالية في قاعدة انسحبت منها القوات الفرنسية.

وأثار وصول القوات الروسية إلى مالي غضب فرنسا وعدد من الدول الغربية التي زعمت أن “من بين القوات الروسية مجموعة واغنر العسكرية الخاصة المتهمة بانتهاك حقوق الإنسان في دول أخرى”. لكن الحكومة المالية نفت هذا الأمر، وصرحت إن “القوات الروسية موجودة في البلاد في إطار اتفاق ثنائي.

رابط مختصر