php hit counter
منوعات

هل ستكون 2021 عظيمة؟

تخيل نفسك في تلك المواقف وعشت هذه الحياة بعدها سون تجد كل شيء يمر في حياتك سهلا للغاية اذا تفائلت فقط….

لنبدأ ولنفترض انك ولدت في عام 1900وعندما اصبح عمرك 14 بدات الحرب العالمية الاولى وأنت طفل وتنتهي وان عمرك 18 عاما اربع سنوات من حياتك سيكون قد مات اكثر من 22 مليون انسان وأكثر وانت قد اعطاك الله العمر ولم تمت ثم في 18 من عمرك انتشر مرض كبير جدا الانفلونزا الاسبانية وقد وصل الى مدينتك جائحة استمرت سنتين وقد مات فيها خمسين مليون انسان ولكنك لم تمت ايضا ،شخص خارج من وباء ومن حرب عالمية سيكون محطم صحيا ونفسيا وجسديا واجتماعياً.

وفي ال 29 من عمرك بدا الكساد العالمي العظيم بطالة وكساد مالي اجتاح العالم نسبة البطالة وصلت 25% الناتج الاجمالي العالمي انخفض بنسبة 27% مصاعب اقتصادية كبيرة جدا واستمر هذا الكساد اربع سنوات اصبح العالم اكثر فقرا واقل عملاً كما حالك انت وقتها.

وعندما وصلت عمر 34 انت تعتبر شخص خارق لانك نجوت من كل تلك الاحداث من فضلك الله وقلة من نجى وتبدا بلنظر للجزء الممتلئ من الكوب وتبدا بترتيب حياتك وتمضى قدما بها لتجد ان الحرب العالمية الثانية قد بدات وانت في عمر 39 سنة وتم تجنيدك في الجيش حينها ويموت في تلك الحرب 75 مليون انسان في عامين ولكن قدر الله لك لتعيش ولا تموت في هذه الحرب ايضا انت انسان خارق بفضل الله.

حينها سيكون عمرك 41 سنة لكن لو سالناك حينها عن عمرك سوف تقول 1000 سنة بسبب الاحداث اللتي رايتها انتهت الحرب وانت تجلس بهذا العمر لتجد وباء اخر يعم البشرية وباء الجدري ويقتل 300 مليون انسان، لكنك نجوت واصبح عمرك 50 سنة بعدها لم تعد تهتم للحياة ومجرياتها كثيرا تريد ان تكون مع الله فقط في كل ما سيحدث في حياتك.

ثم الحرب الكورية مات بها 5 مليون شخص ثم حرب فيتنام ثم الحرب الباردة وانت اكبر مخاوفك الا تموت في مادة نووية وكل هذا وعمرك الى الان 62 سنة شعرت بلأسف على تنفسك وقتها وفي ليلة هادئة وقفت في منتصف الطريق وصرخت يكفييييي!!!!!

62 سنة عشت على الارض مات بها ما يزيد عن نصف مليار انسان وانت كنت محظوظا كفاية لتعيش وتعتبر كل هذه لاحداث الان في عام 2020 ونقول ما هذه الحياة الكئيبة ما هاذا الوباء اللذي جعل حياتي مملة تعتبر 2020 العام الاسواء لكنك تعيش بشكل مريح جدا لديك كهربا وانترنت وماء ساخن وسقف فوق راسك الحمد الله رب العالمين.

لذلك استمع عام 2021 سيكون عام جيدا باذن الله ليس لانك تعلم الغيب فالرسول صل الله علية وسلم  مفاتح الغيب 5 لا يعلمها الا الله لكن ببساطة لانك شخص متفائل لانك تقتدي بالرسول الحبيب لانة سيشفع لك يوم القيامة،لكن لا نريد ان نقول ان التاريخ يعيد نفسه لكننا نسمع عن وباء اقوى يعيق ايطاليا ونامل ان لا يعيد التاريخ نفسه لكن وجده له لقاح سينتشر هذا العام 2021 وعلى الاقل لدينا لقاح.

اذن السؤال ما اصعب سنة عاشتها البشرية كما قال المؤرخون 536 كان من الصعب البقاء على قيد الحياة، بدات هذه السنة في ثورات بركان عظيم في ايسلندا نتج عنه سحابة سوداء ابقت نصف الكرة الشمالي في الظلام لمدة 18 شهر  وانخفضت درجات الحرارة واتلفت جميع المحاصيل الزراعية وانتشرت مجاعة كبيرة في العالم ثم جاء زلزال ايسلندا الاول وتبعته سلسلة انفجارات بركانية استمرت لعامين حين اذن جاء الطاعون الذبلي وانتشر من مصر حتى اوروبا وقضى على ما يصل الى 50 مليون شخص.

لماذا لا ننظر الى العام 2021 نظرة ايجابية ونضع كل اهدافنا اللتي لم نستطع ان نحققها هذا العام ل 2021 وتجعل هذا الوباء مجرد تحدي لك وانت سوف تتفوق عليه لانك شخص متفائل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى