تكنولوجياشريط الاخبار

واتساب يطمئن مستخدميه بشأن سياسة الخصوصية الجديدة

يخطط تطبيق المراسلة الفورية واتساب (WhatsApp) لإعادة تقديم سياسة الخصوصية الجديدة التي أشعلت رد فعل عنيفا ضد تطبيق المراسلة المملوك لفيسبوك (Facebook).

وقالت الشركة إنها ستخطر المستخدمين بسياسة الخصوصية الجديدة “في الأسابيع المقبلة”، وستوفر مزيدا من المعلومات حول التغييرات قبل مطالبة المستخدمين بالموافقة على الشروط الجديدة.

وكتبت واتساب في منشور على مدونتها، “في الأسابيع المقبلة، ستظهر لافتة في واتساب توفر مزيدا من المعلومات التي يمكن للأشخاص قراءتها. لقد قمنا بتضمين المزيد من المعلومات لمحاولة معالجة المخاوف التي نسمعها. في النهاية، سنبدأ في تذكير الأشخاص بمراجعة وقبول هذه التحديثات لمواصلة استخدام واتساب”.

سياسة الخصوصية هي نفسها التي قدمتها الشركة مطلع العام الحالي، والتي تم تأجيل طرحها في وقت لاحق بسبب غضب المستخدمين المتزايد.

وأكد متحدث باسم واتساب أنه سيتعين على المستخدمين في النهاية الموافقة على الشروط الجديدة بحلول 15 مايو، عندما تدخل السياسة الجديدة حيز التنفيذ.

وتظهر سياسة الخصوصية الجديدة سعي Facebook إلى توسيع مجالات تطبيق المراسلة، وذلك عن طريق إدخال أدوات المراسلة التجارية للتطبيق وإضافة ميزات تسوق جديدة داخل التطبيق.

وللقيام بهذا سيلعب ربطها بفيسبوك دورا مهما في تمكين هذه التفاعلات. وقد يؤدي ذلك إلى ربط إعلانات الشركات على واتساب مما يؤثر على دخل الإعلانات الواردة لفيسبوك.

 

رابط مختصر:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى