وزير الخارجية الباكستاني: لن نطبع مع إسرائيل.. وفلسطين مثل كشمير

Admin
2022-05-20T12:08:57+03:00
سياسة

أكد وزير الخارجية الباكستاني الجديد، بيلاوال بوتو زرداري، أن بلاده لن تطبيع علاقاتها مع إسرائيل ولن تتخلى عن دعم الشعب الفلسطيني، مشيرة إلى أن هناك إجماعًا في باكستان على هذه الثوابت بغض النظر عمن يحكم البلاد.

وأشار إلى أن ما يحدث في فلسطين حسب العرف الباكستاني يشبه ما يحدث مع كشمير، معتبرا أن هذا التشابه هو أحد جوانب التوافق في إسلام آباد على دعم الفلسطينيين في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي.

ونددت “زرداري”، في تصريحات نقلتها صحيفة “القدس العربي”، باغتيال الصحافية الفلسطينية “شيرين أبو عقلة”، قائلة إنها قتلت بالرصاص، رغم أنها كانت ترتدي ما يبدو أنه صحفي، والقتلة لم يكتفوا بذلك بل هاجموا جنازتها بطريقة صادمة. المجتمع الدولي حيث رأى صورًا عنيفة نادرًا ما تُرى في العصر الحديث.

وتابع: “نأمل أن تتحول صدمة العالم بهذه الجريمة إلى اهتمام بالمأساة التي يعيشها الشعب الفلسطيني الآن”.

وحول التطبيع مع إسرائيل، أكد زرداري أن “باكستان لن تتخلى عن فلسطين في أيامها الصعبة”، في إشارة إلى العلاقات التاريخية والعائلية التي تربط فلسطين وباكستان.

وتعهد الوزير الباكستاني بأن الدبلوماسية في بلاده ستعمل من أجل الفلسطينيين وتنقل صوتهم وتطالب بحقوقهم.

وطالب زرداري الفصائل الفلسطينية بالتوحد من أجل قضيتها وعدم الانجرار إلى مزيد من الانقسام.

يشار إلى أن بيلاوال بوتو زرداري عين وزيرة خارجية جديدة لباكستان في 27 أبريل، عن عمر يناهز 33 عامًا.

وهو نجل بينظير بوتو، رئيسة وزراء باكستان مرتين، والتي اغتيلت في عام 2007.

والده هو رئيس الوزراء السابق آصف علي زرداري، وجده لأمه ذو الفقار علي بوتو، رئيس وزراء باكستان السابق الذي أعدمه ضياء الحق عام 1979.

رابط مختصر