وفد من حماس يلتقي وزير خارجية إيران في الدوحة.. ماذا ناقشا؟

Admin
سياسة

التقى وفد من قيادة حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية “حماس”، الثلاثاء، وزير الخارجية الإيراني “حسين أمير عبد اللهيان”، خلال زيارته للعاصمة القطرية الدوحة.

استعرض وفد قيادة الحركة برئاسة رئيس مكتبها السياسي “إسماعيل هنية”، التطورات المتعلقة بالقضية الفلسطينية، خاصة ما يحدث في القدس والضفة الغربية المحتلة، وأوضاع الأسرى في سجون الاحتلال، وتداعيات حصار غزة.

وأشاد وفد حماس بمواقف الجمهورية الإسلامية الإيرانية تجاه القضية الفلسطينية ودعمها للمقاومة في فلسطين.

ورحب وفد قيادة الحركة بالتوجهات نحو تحقيق المصالحة بين الدول العربية والإسلامية، لا سيما الجهود المبذولة بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية والمملكة العربية السعودية.

واستعرض الوزير الإيراني التطورات الجارية في عدد من الملفات من بينها المصالحات الإقليمية ومفاوضات فيينا، وأكد موقف بلاده الثابت الداعم للشعب الفلسطيني ومقاومته.

وصرحت الخارجية الإيرانية إن “عبد اللهيان” شدد على دعم بلاده لـ “الدفاع المشروع الذي يمارسه الشعب والمقاومة الفلسطينية ضد احتلال الكيان الصهيوني”.

واضافت ان “عبد اللهيان ندد بالجرائم الوحشية التي يرتكبها المحتلون الصهاينة بحق القدس والمسجد الاقصى المبارك وغزة والاراضي الفلسطينية المحتلة وعدوان وجرائم كيان الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني ومقدساته”. . “

وصرحت الخارجية الإيرانية إن “هنية أعرب عن تقديره لإيران على دعمها للشعب الفلسطيني في نضاله ضد الانتهاكات المستمرة للكيان الصهيوني”.

كما دعا إلى تحرك وتوحيد التيارات الإسلامية والعربية والدولية لاتخاذ موقف حاسم ضد تمرد وعصيان هذا الكيان.

وشارك في الاجتماع عضوا المكتب السياسي للحركة “خليل الحية” و “موسى أبو مرزوق” إضافة إلى زعيم الحركة.

على مدى سنوات عديدة أقامت حركة “حماس” علاقات قوية ومتينة مع النظام الإيراني، وتؤكد الحركة وجناحها العسكري في مناسبات مختلفة حرصهما على تلك العلاقة.

رابط مختصر