حددت وكالة الفضاء الاتحادية الروسية “روس كوسموس” المكان والموعد المتوقعين لسقوط حطام الصاروخ الصيني الذي خرج عن السيطرة عقب إطلاقه.

وأشارت الوكالة الفضائية الروسية إلى أن جزءا من مرحلة الصاروخ سيحترق عند دخول الغلاف الجوي، لكن بعض مكوناته المقاومة للنيران قد تسقط على سطح الأرض.

وأوضحت الوكالة أن مؤشري أوج ارتفاع الصاروخ وحضيضه انخفضا خلال الساعات الـ24 الماضية من 267 و156 كيلومترا حتى 218 و146 كيلومترا على التوالي.