يتحقق التوازن الداخلي عندما يتم امتصاص الماء من الطعام غير المهضوم في الطعام. يعتبر الغذاء من الحاجات الأساسية للإنسان ولجميع الكائنات الحية، وتكمن أهميته في كونه مصدر الطاقة اللازمة لأداء الوظائف الحيوية المختلفة في هذا المجال، فإن الجهاز الهضمي يهضم الطعام ويمتصه. مكوناته الأساسية التي يتعين استكمالها في هذه العملية. بعد أن ينتقل بالدم إلى جميع خلايا الجسم وأنسجته المختلفة، حيث يقوم بإخراج فضلات الطعام من الجسم عن طريق أخذها وإخراجها خارج الجسم، ما هي الأجزاء الرئيسية في الجهاز الهضمي؟ ما هي الأجزاء المرتبطة به في جسم الإنسان؟ وأين التوازن الداخلي الذي يتحقق عند امتصاص الماء من طعام غير مهضوم، يمكننا الإجابة عن هذه الأسئلة لكم من خلال موضوعنا.

يتحقق التوازن عندما يتم امتصاص الماء من الطعام غير المهضوم في

يتحقق التوازن عندما يمتص النظام الغذائي الماء من الطعام غير المهضوم. يعتبر هذا السؤال من الأسئلة المهمة التي تندرج ضمن تمارين كتاب العلوم، حيث يسأل المعلمون الطلاب من خلال منصتي التعليمية، لذلك يجب على الطلاب معرفة إجابتهم الصحيحة. والمتمثل في قولنا: يتحقق التوازن الداخلي عندما يمتص الأمعاء الغليظة الماء من الطعام غير المهضوم.

أجزاء من الجهاز الهضمي

يحتوي الجهاز الهضمي على عدة مكونات رئيسية:

  • الفم هو تجويف رطب يعلوه سقف محدب يمتد من الشفتين إلى الحلق، ويحتوي التجويف الفموي على اللسان الذي يقوم على تذوق الطعام وتحريكه والقدرة على بلعه.
  • البلعوم عبارة عن أنبوب عضلي يمتد بطول 13 سم من بداية المريء والقصبة الهوائية إلى مؤخرة الفم والأنف، ويطرد البلعوم الهواء أثناء التنفس وكذلك الطعام أثناء البلع.
  • المريء عبارة عن أنبوب مسطح عند إفراغه، ويقع بين البلعوم والمعدة، ويبلغ طوله حوالي 25 سم، ويمثل ممرًا لتقطيع الطعام والمطحون في الفم.
  • المعدة عبارة عن عضو يتكون من كيس عضلي قوي يمكن أن يتوسع لتخزين الطعام الذي يتم تناوله، وتعمل المعدة على طحن الطعام وخلطه مع العصائر المعدية.
  • الأمعاء الدقيقة عبارة عن أنبوب طويل متعرج يبلغ طوله حوالي 5 أمتار، ويقع في منطقة البطن، ويتكون من الاثني عشر والدقاق والصائم.
  • الأمعاء الغليظة، المجاورة للأمعاء الدقيقة، عبارة عن أنبوب عريض يبلغ طوله حوالي متر ونصف المتر، ويحيط بالأمعاء الدقيقة مثل إطار مقلوب على شكل حرف U.