الكونجرس صادق على فوز بايدن بانتخابات الرئاسة الامريكية..

يطوي صفحة أكثر انتخابات إثارة في تاريخ أمريكا

Issam Alagha
سياسة
7 يناير 2021
الكونجرس صادق على فوز بايدن بانتخابات الرئاسة الامريكية..

الخميس صدق الكونغرس الأميركي( النواب والشيوخ ) رسمياً على فوز الرئيس المنتخب جو بايدن بعد حصوله على 306 أصوات مقابل 232 صوتاً لصالح ترامب.

وأسفر فرز الأصوات الانتخابية الثلاثة في ولاية فيرمونت عن تخطي بايدن، ونائبة الرئيس المنتخب كامالا هاريس عتبة الـ270 صوتاً اللازمة للفوز بالرئاسة.

ورفض مجلسا الشيوخ والنواب الاعتراضات على استبعاد الأصوات الانتخابية لجورجيا وبنسلفانيا لصالح بايدن.

واستأنف الكونغرس الأميركي، في ساعة مبكرة من صباح الخميس، الجلسة المشتركة للنظر في التصديق على إحصاء أصوات المجمع الانتخابي الذي أسفر عن فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن بانتخابات الرئاسة.

ورفض الكونغرس بغرفتيه (النواب والشيوخ) الاعتراضات المقدمة على فوز الرئيس الديمقراطي، جو بايدن، في ولايتي أريزونا وبنلسفانيا.

وقال مايك بنس، نائب الرئيس الأميركي الذي يرأس جلسة مجلس الشيوخ للمصادقة على نتائج الانتخابات، أن مبنى الكونغرس أصبح أمناً، مندداً بالعنف الذي شهدته العاصمة الأميركية خلال الساعات الأخيرة.

واستأنف النواب وأعضاء مجلس الشيوخ جلستهم المشتركة بعد توقف استمر ساعات بسبب اقتحام المبنى وبعد إخلائه من المتظاهرين مساء أمس الأربعاء، وكان متظاهرون من أنصار ترمب اقتحموا أمس الأربعاء، قاعات مبنى الكونغرس وشرفاته في العاصمة واشنطن، خلال جلسة مجلس الشيوخ التي كانت تناقش الطعون التي قدمها نواب جمهوريون على نتيجة الانتخابات التي أسفرت عن فوز الديمقراطي جو بايدن.

وقال قائد إدارة شرطة العاصمة الأميركية واشنطن، روبرت كونتي، إن 4 أشخاص لقوا حتفهم داخل الكونغرس أمس بينهم ثلاث حالات بسبب “طوارئ طبية”، فيما سقطت ضحية رابعة بالرصاص.

وأكد كونتي اعتقال 52 شخصاً، بعدما اقتحم أنصار ترمب مبنى الكونغرس محاولين منع التصديق على فوز الرئيس المنتخب جو بايدن. وأشارت الشرطة في الإيجاز الصحافي إلى أنها عثرت خلال الأحداث على مسدسات، ومولوتوف وقنبلتين، وتم إبطالهم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.